اعلان شهد 1

مجد سورية حلم كبير يبدأ بخطوات صغيرة .

حلم بإمتلاك شبكة إعلامية كاملة ( موقع إلكتروني – إذاعة راديو – قناة  تلفزيونية – …………. )

حلم يحتاج لإمكانيات ماديّة ضخمة غير متوفرة الآن و لا حتى في المستقبل القريب .

تمكننا من إقامة موقع إلكتروني ” إستضافة على موقع wordpress.com ”  بعنوان :

www.majdsyria.wordpress.com

نتمنى أن يكون قد أعجبكم .

*************************************************
من إنتاج مجد سورية :
قامت مجد سورية بإنتاج عدد من الفديو كليب و هم حتى الآن :

1– منحبك ( للسيد حسن نصر الله )

2 – أنا خوفي ع ولادي ( للشباطيين )

3 – كذبك حلو ( أغنية للفنانة السورية ميادة بسيليس )

4 – الرحمة يا حوا ( أغنية للفنان مجدي خوري )

و المزيد آتٍ إن شاء الله  .
مـجـد سـوريـة :

سورية – طرطوس – الشيخ بدر

: E-mail

MAJDSYRIA@GMAIL.COM

*****************************************************

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. MANAL
    رد

    الى الامام يا مجد الانسانية ………

    ولا تحسبن المجد زقة وقينة فما المجد إلا السيف والفتكة البكر

  2. nazerof
    رد

    الاحلام الكبيرة تحتاج لاناس كبار ..سر الى الامام
    اتمنى لك كل التقدم والتوفيق
    ولكن .. ارجوك ان تتوخى المزيد من الموضوعية !!
    انا لا اريدك ان تكون مجردا لكن علينا دائما احسان الظن بابناء الامة ومراعا حاجاتهم وطموحاتهم
    ..وفقك الله

  3. فاطمة صالح
    رد

    كل عام ، وأنت يا مجد .. وأهلك الكرام .. وقريتنا الغالية .. ووطننا العربي .. وشرفاء العالم أجمع .. بألف ألف خير ، وصحة ، وعافية ، وكرامة مُصانة ..
    من خالتك فاطمة
    المريقب

  4. EUREKA
    رد

    جارسيا ماركيز … ووصيته الأخيرة
    لن يتذكرك أحد بأفكارك التي لم تعبر عنها .
    انسحب جابرييل جارسيا ماركيز من الحياة الاجتماعية مؤخراً لأسباب صحية .
    فقد أصيب بسرطان في الغدد الليمفاوية ويبدو أن حالته في تدهور مستمر.
    قام ماركيز بإرسال خطاب الوداع هذا إلى أصدقائه ، الذي انتشر على شبكة الإنترنت انتشاراً واسعاً .
    الكلمات مؤثرة للغاية تلمح من خلفها حكمة إنسان وكاتب كبير :
    لو وهبني الله حياة أطول لكان من المحتمل ألا أقول كل ما أفكر فيه ، لكنني بالقطع كنت سأفكر في كل ما أقوله .
    كنت سأقيم الأشياء ليس وفقا لقيمتها المادية ، بل وفقاً لما تنطوي عليه من معان .
    كنت سأنام أقل ، وأحلم أكثر في كل دقيقة نغمض فيها عيوننا نفقد ستين ثانية من النور ، كنت سأسير بينما يتوقف الآخرون .
    أظل يقظاً بينما يخلد آخرون للنوم ، كنت سأستمع بينما يتكلم الآخرون . كنت سأستمتع بآيس كريم لذيذ بطعم الشيكولاتة .
    لو أن الله أهداني بعض الوقت لأعيشه كنت سأرتدي البسيط من الثياب ، كنت سأتمدد في الشمس تاركاً جسدي مكشوفاً بل وروحي أيضاً .
    يا إلهي … لو أن لي قليلاً من الوقت لكنت كتبت بعضاً مني على الجليد وانتظرت شروق الشمس .
    كنت سأرسم على النجوم قصيدة “بنيدتي” وأحلام “فان جوج” كنت سأنشد أغنية من أغاني “سرات” أهديها للقمر ، لرويت الزهر بدمعي ، كي أشعر بألم أشواكه ، وبقبلات أوراقه القرمزية .
    يا إلهي … إذا كان مقدرا لي أن أعيش وقتاً أطول ، لما تركت يوماً واحد يمر دون أن أقول للناس أنني أحبهم ، أحبهم جميعاً ، لما تركت رجلاً واحداً أو امرأة إلا وأقنعته أنه المفضل عندي ، كنت عشت عاشقاً للحب .
    كنت سأثبت لكل البشر أنهم مخطئون لو ظنوا أنهم يتوقفون عن الحب عندما يتقدمون في السن ، في حين أنهم في الحقيقة لا يتقدمون في السن إلا عندما يتوقفون عن الحب .

    كنت سأمنح الطفل الصغير أجنحة وأتركه يتعلم وحده الطيران كنت سأجعل المسنين يدركون أن تقدم العمر ليس هو الذي يجعلنا نموت بل : الموت الحقيقي هو النسيان .
    كم من الأشياء تعلمتها منك أيها الإنسان ، تعلمت أننا جميعا نريد أن نعيش في قمة الجبل ، دون أن ندرك أن السعادة الحقيقية تكمن في تسلق هذا الجبل ، تعلمت أنه حين يفتح الطفل
    المولود كفه لأول مرة تظل كف والده تعانق كفه إلى الأبد ، تعلمت أنه ليس من حق الإنسان أن ينظر إلى الآخر ، من أعلى إلى أسفل ، إلا إذا كان يساعده على النهوض ، تعلمت منك هذه الأشياء الكثيرة ، لكنها للأسف لن تفيدني لأني عندما تعلمتها كنت أحتضر .
    عبر عما تشعر به دائماً ، افعل ما تفكر فيه لو كنت أعرف أن هذه ستكون المرة الأخيرة التي أراك فيها نائماً ، لكنت احتضنتك بقوة ، ولطلبت من الله أن يجعلني حارساً لروحك .
    لو كنت أعرف أن هذه هي المرة الأخيرة التي أراك فيها تخرج من الباب لكنت احتضنتك ، وقبلتك ، ثم كنت أناديك لكي احتضنك وأقبلك مرة أخرى . لو كنت أعرف أن هذه هي آخر مرة أسمع فيها صوتك لكنت سجلت كل كلمة من كلماتك لكي أعيد سماعها إلى الأبد .
    لو كنت أعرف أن هذه هي آخر اللحظات التي أراك فيها لقلت لك “أنني أحبك” دون أن أفترض بغباء أنك تعرف هذا فعلاً .
    الغد يأتي دائماً ، والحياة تعطينا فرصة لكي نفعل الأشياء بطريقة أفضل .
    لو كنت مخطئاً وكان اليوم هو فرصتي الأخيرة فإنني أقول كم أحبك ، ولن أنساكم أبداً . ما من أحد ، شاباً كان أو مسناً ، واثق من مجيء الغد ، لذلك لا أقل من أن تتحرك ، لأنه إذا لم يأت
    الغد ، فإنك بلا شك سوف تندم كثيراً على اليوم الذي كان لديك فيه متسع كي تقول أحبك ، لن تبتسم لأن تأخذ حضناً أو قبلة أو تحقق رغبة أخيرة لمن تحب .

    أحبك ليس سبب من تكونين , بل بسبب من اكون انا عندما أقف الى جانبك

    لا احد يستحق دموعك, ومن يستحقها , لا يمكن ان يجعلك تبكين

    ان تكون لصا ليس اسوأ من ان تكون مغفلا

    لا أعلم شيئاً عن سر الآلهة ولكني أعلم الكثير عن سعادة الإنسان من هنا يجب أن تبدأي

  5. HAMADA
    رد

    مثير للغرابة لدى الصغير قبل الكبير ان صورة علم اسرائيل موجودة في كل حواسيب العالم ولنسهل عليكم المهمة جربوا هذه الطريقة بانفسكم …
    كيفية العثور عليها :

    -قم بالذهاب إلى جهاز الكمبيوتر
    – قم بإختيار القرص C
    – ثم قم بفتح مجلد Program Files
    – ثم قم بفتح مجلد Microsoft Office
    – ثم مجلدMEDIA
    – ومن ثم CAGCAT10
    الصوره إسمها J0285926.wmf
    أتمنى من الجميع حدفه
    والرجاء نشر الموضوع باي طريقه كانت….هذا العلم موجود علي جميع حواسيب العالم

  6. عاشق اسبانيا
    رد

    بالتوفيق يا مجد وان شالله بتحقق اللي بتطمح له .المسألة مسألة وقت وطالما في اشخاص بيفكروا متلك وعندن نفس الهدف وبيتلاقوا , بيشيلوا كل الحواجز والعوائق مادية كانت ام بشرية المهم انك عرفت تكون أرضية ثابتة (( الزوار والاصدقاء والأوفياء للحلم )) وان شالله بتغمض عين وبتفتح عين وبتشوف حلمك قدامك

  7. جواد
    رد

    كيفكن يا جماعة اشتقتلكن كتير و خاصة اهل المانيا
    تحية من جنينة رسلان الأبية الى جارتها الشيخ بدر الجميلة جدا والمانيا الصديقة

  8. باسل سليمان
    رد

    مشوار الالف ميل يبدأ بخطوة الله يوفقك يا مجد سوريا وكل عام وسوريا وقائد سوريا بألف خير

  9. saleem
    رد

    can you please add an arabic key board to this site to be easy for me to write …… shank you salafan

  10. منى
    رد

    ان شاء الله الحلم بيوم من الأيام يتحول لحقيقة
    بس بدها شوية صبر

اترك رد