مسلمون ولكن

بتاريخ (27/11/2007) كتبنا مقال تحت عنوان “مسلمون ولكن” وجاء فيه ما يلي:

**************

المسلمون يتشردون و يُقتلون و يُأسرون منذ أكثر من 60 عام . من فلسطين إلى لبنان و سورية و مصر و العراق و الصومال و مع ذلك لم يتحرّكوا .
فيوميّاً يوجد قتلى و جرحى و أسرى في فلسطين و العراق و مع ذلك استمر المسلمين بالتفرّج على مشاهد القتل بإستثناء القليل من المظاهرات في بعض الدول و التي تكون في المناسبات فقط و التي تقتصر على الشعارات و الكلام فقط دون أي فعل .
فإلى أي درجة وصلت رخص الروح البشرية عند المسلمين .
كل هذه المآسي السابقة لم تيقظ المسلمين من غفوتهم و لم تحرك عندهم ساكن .
بل استمروا في تطنيشهم لها حتى الآن .
و عندما نشرت رسوم مسيئة للرسول (ص) في الدنمارك و في جرائد لا يقرئها إلاّ كتّابها تبدأ مهاجمة السفارة الدنيماركية و تبدأ حملات مقاطعة طويلة و مستمرة حتى الآن للبضائع الدنيماركية . في حين كانت حملات مقاطعة البضائع الأميريكية ضعيفة جداً و قصيرة الزمن .
علماً أنه منذ عدّة سنوات تمّ الإساءة للرسول (ص) و للقرآن الكريم برسم كاراكتير في صحيفة إسرائيلية و كانت ردّة فعل المسلمين ضعيفة جداً .
في النهاية لابد من القول بأنّ المسلمين يسيؤون لدينهم و لرسولهم بصمتهم عن الظلم الذي يمارس على أبناء دينهم أكثر من اساءة الرسامين الذين رسموا تلك الرسوم .

**************

واليوم وبعد حرق القرآن في أمريكا صمت المسلمون.
ونترك التعليق لكم.

**************
مـجـد سـوريـة
MAJD SYRIA

**************
مواضيع متعلقة:

مسلمون و لكن

قتلتم فلسطين

ماذا ننتظر من القناة الدينيّة السوريّة القادمة؟

قنوات دينية ….. تجارة بإسم الدين

مذكرات رجل دين برتبة لواء

رجال الدين أم تجار الدين

أكره الدين

حوار الأديان

4 تعليقات

اترك رد