اعلان شهد 1

من هنا من منطقة “الشيخ بدر” في عام 1918 أُطلقت أول رصاصة ضد الإحتلال الفرنسي حيث انطلقت ثورة المجاهد الشيخ صالح العلي في الساحل السوري وتلتها ثورة ابراهيم هنانو في جبل الزاوية ومن ثم الثورة السورية الكبرى التي انطلقت من جبل العرب هذه كانت هي ثورات ضد المحتل الأجنبي وعلى عكس ما يطلق عليها اليوم اسم الثورات العربية والتي هي مدعومة من المحتل وضد أبناء الوطن، ثورات أصبح عملها الخطف والقتل والتقطيع والتخريب ومحاربة حماة الديار ونشر الفوضى.
الإرهاب لم يكن أبداً ثورة، وسيبقى كل من يوسف العظمة وصالح العلي وابراهيم هنانو وسلطان باشا الأطرش هم أصحاب الثورات الحقيقية.

.

لتحميل وتنزيل أغنية نحنا الثورة والغضب للفنانة اللبنانية جوليا بطرس اضغط هنا.

تعليقات الفيسبوك

اترك رد