مقاتلين مرتزقة .. وإعلاميين مرتزقة يِستخدمون في الحرب ضد سورية

لم تقتصر المرتزقة على المقتالين اللذين يأتون من مختلف البلدان لقتل الشعب والجيش السوري تحت اسم “الجهاد” وفق فكرهم التكفيري بل تعدّى ذلك ليضم إعلاميين مرتزقة يعيشون على الدم السوري وبث التحريض والفتن والكذب، ومن مختلف الجنسيات يظهرن على قنوات تدّعي أنّها سوريّة في حين يظهر بشكل واضح صهيونيّتها.

“المرتزقة” التي عبّرت عنهم الأغنية التالية التي غنّتها الفنانة اللبنانية “هبة طوجي” والتي تقول ما يلي:

عم يجو من بلاد الفقر على بلدان ومش إلن
لا فيها سود ولا شقر في دهب أغلى منن
هودي الإسمن مرتزقة حريتهن رهن القتل
اللي بيمشو مع كل قضية وبيزقفو لكل خطاب
عم يرتشو بالصبحيّة تيموتو بعتمة الغياب
هودي الإسمن مرتزقة حريتهن رهن القتل

فى مركب يومية ع المرفأ يومية
بينزل رجال ما عندن هوية
لا بيت وحرية لا اسم ولا مال
بيحضرو من العتم لا شكل ولا رقم
بيخلقو الارهاب ما بينتمو لحدا
حتى ومش للصدا وما الهن اصحاب

بيشعلو ثورات كتيرة الثورة عندن يعني المال
بيجو من حبوسن الكبيرة تيموتو بساحة القتال
هودي الإسمن مرتزقة حريتهن رهن القتل

في مركب يومية ع المرفأ يومية
بينزل رجال ما عندن هوية
لا بيت وحرية لا اسم ولا مال
بيحضرو من العتم لا شكل ولا رقم
يخلقو الارهاب ما بينتمو لحدا
حتى ومش للصدى وما إلهن أصحاب

مش لأنو ملونين مش لأنن بلا دين
وما بتعرف لمين تابعين هودي الإسمن مرتزقة
بعينيهن بتشوف الذل اللي بيخللي الشخص يفل
يطلع من حالو ويفل على الحرية الوحشية
ال ما بتساع خيال تنين هودى الإسمن مرتزقة
مرهونين بحرية وما فى حرية لتنين

ولسماع أو تحميل وتنزيل الأغنية اضغط هنا.

One comment

اترك رد